بمبادرة من هيئة تنظيم الاتصالات واستكمالا للجهود المبذولة من قبل الحكومه لتوفير فرص عمل للشباب العمانى وتشجيع الشركات العمانيه الناشئه والصغيره على المساهمه فى بناء الاقتصاد الوطنى، وقعت الشركه العمانيه للاتصالات (عمانتل) والشركه العمانيه للنطاق العريض العقود الخاصة بالدفعه الثانيه من شركات مشروع الوصله الاخيره. وذلك بمشاركة من شركة تنمية نفط عمان وكلا من الهيئة العامة لتنمية المؤسسات الصغيرة والمتوسطة و شركة أمان لخدمات التدريب وبنك التنمية العماني.

يهدف المشروع إلى خلق المزيد من فرص العمل للعمانيين ، و بناء القدرات الوطنية في مجال عمل الألياف البصرية والخدمات المرتبطة بها و دعم الشركات الصغيرة والمتوسطة .

وقد إنتهى العمل على التدريب و التأهيل الفني لدفعتين من الشركات المختارة وهي شركات عمانية متخصصة في هذا المجال ،حيث تم تدريبهم على أنظمة الشركات المشغلة، و إسناد عدد ١٥ طلب لتوصيل خدمة الأنترنت للعملاء تحت إشراف وتقييم موظفي الشركات المشغلة وذلك لمراقبة آدائها وضمان نجاحها وإستمرارية المشروع.

يذكر أن مشروع الوصلة الاخيرة لا يعتمد على تقنية واحدة بعينها بل المجال مفتوح لتشجيع وتوجيه الشركات العمانية الناشئة للانخراط في جميع تقنيات الوصلة الأخيرة وقد تم البدء بتقنية الألياف البصرية بناءاً على الطلب المتزايد لهذه التقنية خلال الفترة الاخيرة . ويتم توجيه الشركات - حسب ما هو مقرر لأهداف المشروع - لتقديم خدمات واعدة أخرى مثل كاميرات المراقبة وأجهزة أنترنت الأشياء وتقنيات الثورة الصناعية الرابعة وغيرها.