في اطار الجهود المبذولة لمواكبة التحول الرقمي وإرساء قواعد صلبة نحو بيئة قانونية وتنظيمية سليمة، تستضيف السلطنة ممثلة في هيئة تنظيم الإتصالات وبالتعاون مع المنظمة الدولية لجمعية الإنترنت (ISOC)، ورشة العمل الإقليمية الثالثة والإجتماع الثالث لسياسات الإنترنت في الفترة من 6 وإلى 7 نوفمبر 2019 م بالعاصمة مسقط، وذلك إستكمالاً لورش العمل والإجتماعات السابقة بين الحكومات وكافة أصحاب المصلحة لمناقشة المسائل ذات الإهتمام المشترك ذات الصلة بشؤون الإنترنت.





تطرقت الورشة لعددٍ من المسائل الهامة والمتعلقة بشؤون الإنترنت مثل موضوع الإنتقال من الإصدار الرابع لبروتوكول الإنترنت الى الإصدار السادس (IPv4 to IPv6) وأفضل الممارسات والتجارب العملية في تكنولوجيا نقاط مقاسم الإنترنت المشتركة (IXPs) والتعريف بفريق عمل هندسة الإنترنت (IETF)، وتناول تنقيات التشفير واستعراض أحدث المستجدات المرتبطة بالخدمات السحابية ومراكز البيانات.





كما تناول الإجتماع الوقوف على مدى جاهزية البنى الأساسية للإنترنت في المنطقة واستعراض التوجيهات الاسترشادية المقترحة والمتعلقة بسرية وأمن الخدمات المقدمة عبر الإنترنت وغيرها من المواضيع ذات العلاقة والتي تهم قطاع الإتصالات وتقنية المعلومات.





وقد افتتحت أعمال الورشة برعاية سعادة الدكتور حمد بن سالم الرواحي الرئيس التنفيذي لهيئة تنظيم الاتصالات. فيما ألقى كلمة الهيئة المهندس/ محمد بن حمود الكندي المدير التنفيذي لوحدة التنظيم والإلتزام بكلمة رحب فيها بالضيوف وقال فيها:إن هذا الحدث يأتي في اطار إثراء الجانب المعرفي والفني والتشاوري لجميع أصحاب المصلحة وضمن المساعي المتواصلة لحتمية مواكبة "التحول الرقمي" الذي يهدف إلى الإنتقال إلى آفاق جديدة ونماذج أعمال مبتكرة تعتمد على التقنيات الرقمية الخلاقة لابتكار المنتجات والخدمات والتطبيقات. وهو ما يستدعي إرساء قواعد صلبة لبيئة قانونية وتنظيمية سليمة، يتم من خلالها طرح ومعالجة جميع التحديات ومناقشة الحلول لكافة المسائل ذات الإهتمام المشترك والمتعلقة بشؤون الإنترنت وذلك في إطار حوار مفتوح للوقوف معا على الخطوات اللازمة لتحقيق التحول الرقمي بشكل مدروس في مختلف الدول العربية. كما تقدم بعبارات الشكر والثناء لجميع الحضور وأثنى على التعاون الدائم والمستمر بين الهيئة و جمعية الإنترنت، متمنياً أن تكلل أعمال الورشة والإجتماع بالنجاح والتوفيق، وأن تكون المخرجات محققة للأهداف والطموحات خدمة لقطاع الإتصالات وتقنية المعلومات.