نظراً للديناميكية والحيوية التي يتمتع بها قطاع الاتصالات فإن الهيئة تدرك تماماً أهمية مواكبة التطورات عالمياً ، ولذلك فإنها تشارك بفعالية في مختلف الجوانب المتعلقة بالاتصالات الدولية.

تشارك الهيئة بشكل حيوي على الصعيدين الدولي والإقليمي في مجال تنمية الاتصالات وتطويرها وتستمر في تطوير علاقاتها مع الهيئات التنظيمية الأخرى والبناء على تعزيز العلاقات الثنائية مع الهيئات التنظيمية الإقليمية والهيئات الأخرى ذات العلاقة.

وتتمتع الهيئة بعضوية الاتحاد الدولي للاتصالات في قطاعاته الثلاث: الاتصالات الراديوية وتقييس الاتصالات وتنمية الاتصالات. كما تتمتع أيضاً بعضوية الشبكة العربية لهيئات تنظيم الاتصالات وتقنية المعلومات (ARNET) ، وقد ساهمت في عام 2012 م بفعالية في مواضيع تتعلق بحماية الطفل على الانترنت والحوسبة السحابية. كما قامت بالمشاركة في الأنشطة المتعلقة بالاتصالات التي نظمتها جامعة الدول العربية ومجلس التعاون الخليجي.

شاركت الهيئة في العديد من الفعاليات بهدف تنسيق مواقف السلطنة مع الهيئات التنظيمية الدولية والإقليمية ذات العلاقة وغيرها من المنظمات العالمية في المواضيع التي تتعلق بقطاعات الاتصالات الراديوية وتقييس الاتصالات وتنمية الاتصالات ، إلى جانب اهتمامها بالاستفادة من الخبرات والتجارب العالمية في إعداد وصياغة السياسات المحلية للإتصالات بما يتواءم مع قانون تنظيم الاتصالات والخطة الإستراتيجية للهيئة.

موقع الاتحاد الدولي للاتصالات