أطلقت هيئة تنظيم الإتصالات متمثلة في قسم أسماء النطاقات للترويج عن النطاق (. عمان) في 28 من أبريل 2015م، مبادرة تسجيل (120) اسم ( عنوان موقع ) ضمن نطاق (.عمان) ، تأتي هذه المبادرة كخطوة رائدة في تشجيع المستخدم فردا كان أو مؤسسة لإستخدام إسم النطاق العربي كعنوان للموقع الإلكتروني، وستقوم الهيئة بتحمل تكاليف التسجيل خلال سنة على أن يقوم من شملته المبادرة بإستخدام إسم النطاق المسجل بشكل فعال.

و تعد هذه الخطوة هي بمثابة أفقٌ جديد للسلطنة تأكيداً على تعزيز المحتوى العربي في الفضاء السيبراني وكذلك عنونة مواقع الانترنت بـ (. عمان) من أجل رسم الهوية العمانية في الشبكة العنكبوتية. كما وضعت الهيئةإجراءات للتسجيل متمثلة في شروط الإستحقاق وآلية التقدم للمبادرة, حيث تندرج شروط الإستحقاق في البنود التالية:

  • أن يكون المتقدم عمانيا أو مؤسسة عمانية
  • أن يمتلك المتقدم موقع ألكتروني ذا محتوى جيد ويخدم المجتمع
  • تعطى الأولوية لـ:

    • المؤسسات الصغيرة والمتوسطة
    • المواقع التي تتمتع بعدد أكبر من الزوار و تحتل مراتب متقدمة في التصنيفات العالمية للمواقع
    • يخصص 15 موقع للمؤسسات الحكومية

    أما آلية التقدم للمبادرة فقد تم الإتفاق مع المسجلين المعتمدين وهم الشركة العمانية للاتصالات عمانتل و الشركة العمانية القطرية للاتصالات – أوريدو ومؤسسة الخليج لحلول الشبكة الالكترونية و مؤسسة عمان للبيانات الرقمية لتسجيل إسم النطاق المستحق على النحو التالي:

    آلية التسجيل:

    1. تعبئة إستمارة الطلب ( توجد نسخة من الإستمارة في الموقع الإلكتروني عبر سجل.عمان )
    2. تقديم الطلب لهيئة تنظيم الإتصالات عبر البريد الإلكتروني (عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.) أو تسليمه في مقر هيئة تنظيم الإتصالات مع إرفاق المستندات والبيانات الصحيحة بالمؤسسة ، وسيتم إستقبال الطلبات إبتداءا من 28 أبريل 2015 ولغاية 28 مايو 2015.
    3. مراجعة الطلب من قبل إدارة أسماء النطاق.
    4. في حال الموافقة على الطلب سيتم التواصل مع مقدم الطلب لإتمام عملية التسجيل مع إحدى المسجلين المعتمدين ممن وقع عليه الإختيار من قبل مقدم الطلب خلال مدة أقصاها 14 يوما.

    الجدير بالذكر بأن تعزيز الهوية العمانية في فضاء الانترنت ينبغي أن تكون عملية مستمرة ومتواصلة تشارك فيها مختلف الجهات والهيئات المعنية، لأنها تتعلّق بحاضر هذا الوطن ومستقبله وبإعتبار الهوية العمانية هي الأساس الذي يمكن أن تقف عليه أي مسيرة ثقافية لذا فإن تبني الهيئة للنطاق (. عمان) ينبثق عن وعيها بمدى الإهتمام بتعزيز قيم الولاء والانتماء لهذا الوطن.

     

    وبما أن اللغة هي أيقونة مهمة في تحديد الرؤية إذ أن اللغة التي تنتمي إلى مجتمع بشري معين والتي يتكلمها أبناؤه ويفكرون بواسطتها هي التي تنظم تجربة هذا المجتمع وهي التي تصوغ بالتالي عالمه وواقعه الحقيقي فقد جاءت هذه المبادرة من أجل أن تقدم للمواطن العماني والمؤسسات العمانية تسهيلات متميزة إذ أن التسجيل تحت نطاق (. عمان) يتضمن الكثير من الإمتيازات منها أنه يعكس هوية المؤسسة العمانية، كما أن (.عمان) سيجعل عملية التصفح سهلة ومبسطة لمن يواجهون صعوبة في اللغة الإنجليزية مما يفتح المجال للعمانيين بصفة خاصة والعرب بصفة عامة للإبحار في عالم الإنترنت ا ليكوّن بصمة ثقافية تميزه عن غيره . علما بأن أي موقع مسجل تحت نطاق عماني سواءً النطاق ذو الأحرف اللاتينية (.om) أو النطاق ذو الأحرف العربية (.عمان) هو تحت مظلة القوانين العمانية ومحمي بهذه القوانين .

    ومن هذا المنبر تدعو الهيئة المؤسسات والأفراد إلى تسجيل عناوين مواقعهم تحت نطاق (.عمان) لتذليل العقبات التي قد يواجهها الكثير من متصفحي الشبكة العنكبوتية وكذلك رسم الملامح العمانية وتعزيز هويتنا العريقة في عالم الإنترنت لتظل (.عمان) بداية إلكترونية رائدة لها صداها في العالم.