Rawahi

لقد شهد عام ٢٠١٨ م حزمة من الانجازات التي ساهمت في تحقيق الأهداف الاستراتجية للهيئة واستكمال مسيرتها في المساهمة في تطوير قطاع الاتصالات بما يواكب رؤى جلالة السلطان المعظم والتطورات التقنية ونماذج الاعمال في القطاع، ونحن نثمن كثيرا جهود وتعاون جميع موظفي الهيئة في تحقيق هذه الانجازات.

فعلى الصعيد التشريعي فقد ساهمت الهيئة بالتعاون مع وزارة النقل والاتصالات بمراجعة شاملة لقانون تنظيم الاتصالات الحالي وذلك بهدف تحفيز البيئة التشريعية للاستثمار وخلق نشاطات اقتصادية جديدة تلبي طموح المستثمرين من خلال إيجاد بيئة خصبة لممارسة الأعمال التجارية من جهة وخلق فرص وظيفية للشباب العماني من جهة أخرى، حيث راعى القانون الجديد مصالح الأطراف الفاعلة وفق أفضل الممارسات العالمية في تنظيم القطاع وربطه بالسند القانوني الملائم.

أما على الصعيد التنظيمي، فقد تم تحقيق مجموعة هامة من الإنجازات تمثلت فيما يلي:

  • استكمال إجراءات تجديد ترخيص الفئة الأولى لتقديم خدمات الاتصالات العامة المتنقلة للشركة العمانية للاتصالات المتنقلة )عمانتل( والذي ينتهي عام 201 9 م.
  • إصدار قرار تجديد ترخيص الفئة الأولى لتقديم خدمات الاتصالات العامة المتنقلة للشركة القطرية العمانية للاتصالات المتنقلة )اوريدو( والذي ينتهي عام 2020م.
  • إصدارلائحة تنظيم تخصيص أرقام الاتصالات المميزة من خلال المزاد الإلكتروني وذلك بغرض تحقيق الشفافية وتوفير هذه الارقام لكافة المشتركين بشكل عادل.
  • ونظرا لما تشكله حوادث الأمن السيبراني من مخاطر على شبكات وخدمات الاتصالات ومصالح المنتفعين وضرورة استمرار المرخص لهم في التركيز على هذه المخاطر والحاجة الى تحديث خططهم للاستجابة الدفاعية والاستراتيجية الأمنية فقد قامت الهيئة باعداد واصدار لائحة تحدد إلتزامات المرخص لهم لحماية شبكات الاتصالات من المخاطر المذكورة، وذلك لضمان تحقيق اتخاذ المرخص لهم التدابير الفنية والتشغيلية المناسبة لحماية أمن شبكات الاتصالات والخدمات المقدمة من خلالها.

    وانطلاقا من دور الهيئة في متابعة تغطية وجودة خدمات الاتصالات، فقد قامت بإستكمال المسح الفني الميداني لقياس التغطية وجودة الخدمة في 3900 قرية في جميع ولايات ومحافظات السلطنة، وشمل المسح كذلك بعض الأماكن ذات الكثافة في الاستخدام كالمطارات والكليات والمجمعات التجارية، وبناء على نتائج هذا المسح فقد قامت الهيئة بتطوير خارطة تفاعلية على موقع الهيئة في الانترنت لعرض نتائج قياسات التغطية وجودة الخدمة للجمهور، وتعد هذه الخارطة التفاعلية الأولى من نوعها على مستوى هيئات تنظيم الاتصالات في المنطقة حيث تمكن المنتفع من معرفة قوة الإشارة وسرعة تنزيل البيانات بناءً على قياسات ميدانية تعكس تجربة المنتفع.

    أما في مجال الخدمات البريدية ، فالهيئة تسعى بشكل مستمر لتنظيم العمل في مجال الخدمات البريدية بما ينسجم مع المعاهدات الدولية التي تكون السلطنة طرفا فيها عبر مراقبة وتحرير القطاع وتشجيع الاستثمار المحلي والدولي، بهدف تمكين المنتفعين من الحصول على خدمات بريدية عالية المستوى وبأسعار معقولة حيث قامت الهيئة بالإنتهاء من الدراسة الاستشارية المعنية بدراسة سوق قطاع البريد وإعداد مسودة اللوائح والارشادات التنظيمية لقطاع البريد خلال عام 2018م.

    سعادة الدكتور حمد بن سالم الرواحي

    الرئيس التنفيذي

    هيئة تنظيم الإتصالات
    سلطنة عمان